الثلاثاء , أكتوبر 24 2017

شعور المرأة بعدم الرضا

عالم المرأة عجيب وغريب وبه العديد من المفاجأت وغامض أيضاً وفى أغلب الاحيان يقف الرجل عاجز عن فهم تفكير المرأة واحوالها وقد تتوهم بان لديها العديد من العيوب وتحاول اصلاحها بالرغم من انها أمرأة على قدر من الوعى والتفكير الجيد فى الكثير من المواقف التى تتعرض اليها وربما تعتبر نفسها المسؤلة عن فشل العلاقة العاطفية بسبب شعور المرأة  بعدم الرضا ومن خلال جميلتى نتعرف على المزيد من تفاصيل تلك الدراسة المرتبطة بذلك الموضوع.

أولاً: حبى نفسك

ان حب النفس يأتى منذ الطفولة ويرسم الوالدين خطوط بناء الثقة بالنفس للطفل أو الطقلة ومن خلالهما يعرف الطفل كيف يحب نفسه ولكن قد تؤثر البيئة المحيطة بالطفل على افكاره وربما السلوكيات وعلى الوالدين متابعة الطفل ومعرفة الاصدقاء المحيطين به وقد اوضحت الدراسة ان الطفل الذى يطلب منه القيام بالعديد من الامور فى وقت واحد يصعب عليه تنفيذها يصاب بالاحباط وعدم الرضا فلابد من اعطاء الطفل مهام يستطيع القيام بها لان ذلك يؤثر فى شخصيته مستقبلاً.

الرضا-05 (3)

ثانياً: الفشل فى العلاقة

من خلال الدراسة والتى أوضحته بان المرأة التى لا تحب نفسها يتكون لديها بعض الافكار السلبية فى شريك حياتها ولديها اعتقاد بانه يفكر فى الخيانه فى اى لحظة تتهيئ له ودائمة الشك فى جميع تصرفاته لانها لا تثق فى نفسها أولاً وقد تكون امرأة شديدة الغيرة على زوجها وتحدث مشاكل كثيرة بسبب تلك الغيرة.

الرضا-03

ثالثاً: المرأة والعلاقة الحميمة

من خلال الدراسة أوضحت بان المرأة التى لا تتمتع بحب نفسها لا تستطيع اسعاد زوجها من خلال العلاقة الحميمة لانها ترى بانها لا تستحق الشعور بالسعادة والاستمتاع مع زوجها فعليك جميلتى ان تحبى نفسك حتى تكونى قادرة على اسعاد من حولك.

الرضا-01

رابعاً: التواضع

على المرأة تحقيق التوازن بين التواضع وتقدير ذاتها وعدم الشعور بالتقليل من شأنها وعليها ان يكون لديها ادراك متى تقدر نفسها ومتى تكون متواضعة حسب المواقف التى تتعرض اليها.

الرضا-00

واخيراً على المرأة ان تحب نفسها حتى تكون سعيدة وتحاول اسعاد الزوج والاولاد وان تفكر بايجابية فى اسلوب حياتها.

عن ghada

شاهد أيضاً

النفسية-2

الراحة النفسية السبيل للسلام الداخلى

أن أغلب النساء يعانون من التوتر والقلق وعدم التصالح من النفس لان  هناك العديد من ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *