الثلاثاء , أكتوبر 24 2017

لماذا يرفض زوجى الاستماع لى؟

أن الحياة الزوجية مشاركة, وتعاون فى جميع التفاصيل, واجراء حوارات هادفة تثمر, عن اتخاذ قرارات هامة, فى الحياة وتبادل الاراء مهم ,لتحقيق هدف الحوار بين, الزوجين ودون أن يتعصب أحد, لقراره أو يفرضه الزوج, على الزوجة وتكون مجبرة على تنفيذه, ولكن هناك حالات لا, يستمع الزوج الى ما تقوله, الزوجة وهى لا تعرف, السبب فى ذلك التصرف, ومن الممكن اهمال, الزوج للحوار يتسبب فى, مشاكل وأزمات عنيفة وربما, تصل الى الانفصال ولكن, من خلال جميلتى نتعرف على لماذا يرفض زوجى الاستماع لى؟ والسطور المقبلة, توضح ذلك بالتفصيل.

أولاً: أسلوب الحوار

هناك العديد من النقاط المتعلقة, بأسلوب الحوار ونسرد, بعضاً منها للتعرف عليها:

* فى العلاقة الزوجية لا يجب على, احدى الطرفين أن يقوم بدور المحقق, أو ألقاء الجكم والمواعظ للاستفادة, منها لان الطرف الاخر لا يريد الاستماع, الى كل ذلك فلا داعى للاحراج.

* لا داعى للتلاعب بالعبارات, حتى يعرف الطرف الاخر شىء, معين فالصراحة والوضوح افضل, شىء لان التلاعب, لا يهتم به ويتم اكتشافه, سريعاً.

* اذا كانت اغلب الحوارات, بينكما بها اهانه للمشاعر, أو عدم الاحترام فمن البديهى, الرفض وعدم الاستماع, الى الاخر حتى لا تتأذى, المشاعر مرة أخرى.

الاستماع-1

* من المحتمل ان يكون, توقيت الحوار غير مناسب لاحدى, الطرفين بسبب الشعور, بالتعب والارهاق بعد يوم, عمل شاق أو الاعمال المنزلية التى, ارهقت الزوجة أو ان الزوج, يشاهد مباراة فى كرة القدم, فلا يجوز فى تلك الحالات, مناقشة اى شىء لان الحوار يتطلب, التركيز و التعقل والمنطق, ولا يتطلب اتخاذ قرارات, غير صحيحة.

* الشعور بالضيق, من سماع نفس المشاكل, دون تغير أو الحديث يكون, بطريقة سلبية لا تساعد, الطرف الاخر على استكمال الحديث وربما, لا يعطى الزوج حق لزوجته, للتحدث فيما تريد ويصدها, وبذلك تتراكم الخلافات, بينكما ويظل ما بداخلها يدمرها.

* ان طول الحوار يسبب ملل, فالاختصار افضل والكلمات, المباشرة افضل مع اعطاء فرصة, للطرف الاخر بالحوار, ولا للاحتكار حتى, لا تتفاقم المشكلة.

ثانياً: مشاكل لدى الطرف الاخر

* من الممكن ان يكون الطرف, الاخر مختلف مع الرأى, الذى اقترح ولا يستطيع, سماع وجهة النظر الاخرى, وتتعقد المشكلة.

* احتمال ان الطرف الاخر, استماع للحوار اكثر من الالزم, ولا يستطيع تحمل المزيد, لان طاقة الانسان عند, ذلك الحد.

* يقرر الطرف الاخر ان, ما يقال ليس مهم, ولا داعى له وهذا يسبب, مشكلة أخرى.

الاستماع-2

* التفكير فى تجاهل, ما يقال من الطرف الاخر, حتى يشعر بهذا التجاهل, وينتهى الحوار سريعاً.

* عدم الرغبة فى الاستماع, الى الحوار تجنباً من, المزيد من الخلافات.

وفى النهاية اعطاء, فرصة للزوجة بان تتحدث, بحرية عما يدور بداخلها, ويستمع الزوج لذلك, فهذا يساعد على الحفاظ على الحياة الزوجية, لان التجاهل وعدم الاهتمام, يؤذى المشاعر وتتفاقم, أمور وتصبح أزمة قد, تتطور الى الانفصال, ان اعطاء الحب والاهتمام, والرعاية للمرأة يجعلها, تشعر بانوثتها وبالامان, وتفعل اى شىء للرجل, ولكن الرجال لا, يفهمون حواء على, الاطلاق.

عن ghada

شاهد أيضاً

تعرفى على معلومات متعلقة بالحقائق الجنسية

أغلب النساء فى الوطن العربى, لا يعرفن المزيد غن الثقافة, الجنسية وقد تعتبر تلك الثقافة, ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *